منتدى حبيبي يا رسول الله ( صلى الله عليه وسلم )
وما من كاتب إلا سيفنى

ويبقي الدهر ما كتبت يداه

فلا تكتب بخطك غير شىء

يسرك في القيامة أن تراه

منتدى حبيبي يا رسول الله ( صلى الله عليه وسلم )

منتدى ( ديني - تعليمي - ثقافي - اجتماعي - ترفيهي - شات )
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
سبحان الله .. والحمد لله .. و لا إله إلا الله .. و الله أكبر .. ولا حول ولا قوة إلا بالله .. وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ......... بسم الله الرحمن الرحيم " واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل رب ارحمهما كما ربياني صغيرا" صدق الله العظيم ......... مدير إدارة المنتدى .... admin .... مدير إدارة المنتدى .... الساعية إلى رضا الرحمن ... مدير إدارة المنتدى .... زهراء النيل .... مدير المنتدى .... النمر ... مدير المنتدى .... كاتم الأحزان .... مدير المنتدى .... يوسف ... مراقبة عام المنتدى .... amel .... واجهة المنتدى لهذا الشهر من اختيار مديرة إدارة المنتدى زهراء النيل .....
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» جربوا معي
الإثنين سبتمبر 25, 2017 1:45 am من طرف زهراء النيل

» لاحظوا معي
الثلاثاء سبتمبر 19, 2017 5:53 am من طرف زهراء النيل

» من الجماليات
السبت سبتمبر 16, 2017 4:46 am من طرف زهراء النيل

» تمسك بالقرآن
السبت سبتمبر 16, 2017 4:35 am من طرف زهراء النيل

» توكيل اريستون
الأحد أبريل 30, 2017 12:00 am من طرف سجدة هيثم

» صيانة اريستون
السبت أبريل 29, 2017 11:58 pm من طرف سجدة هيثم

» اريستون
السبت أبريل 29, 2017 11:56 pm من طرف سجدة هيثم

» اللهم
الثلاثاء فبراير 28, 2017 8:42 pm من طرف زهراء النيل

» لا اله الا الله
الأحد يناير 29, 2017 5:47 pm من طرف زهراء النيل

» اللهم
الجمعة يناير 06, 2017 8:09 am من طرف زهراء النيل

» من اي نوع نفسك ؟؟
الجمعة يناير 06, 2017 4:01 am من طرف زهراء النيل

» سجل حضورك بنطق الشهاده
الجمعة يناير 06, 2017 3:55 am من طرف زهراء النيل

» أدعية للعباد من حديث رب العباد
الإثنين أكتوبر 10, 2016 7:20 am من طرف زهراء النيل

» كلمات من اجمل الكلمات
الإثنين ديسمبر 21, 2015 1:36 am من طرف زهراء النيل

» افتتاح منتديات الرضا سوفت
السبت يونيو 13, 2015 3:12 am من طرف على متولى

» يا أختي
الخميس مايو 14, 2015 2:09 am من طرف الساعية الى رضا الرحمن

» قصة جميلة جدا
الخميس مايو 14, 2015 2:07 am من طرف الساعية الى رضا الرحمن

» قل امين
الخميس مايو 14, 2015 2:05 am من طرف الساعية الى رضا الرحمن

» تخيل
الخميس مايو 14, 2015 2:04 am من طرف الساعية الى رضا الرحمن

» مشكلة المسلمين اليوم فصل الدين عن السلوك
الأحد أبريل 19, 2015 10:20 pm من طرف Admin

» عجائب السجود من الناحية الطبية
الجمعة أبريل 03, 2015 3:56 am من طرف زهراء النيل

» الاوقات التى تفتح فيها ابواب السماء
الجمعة أبريل 03, 2015 3:52 am من طرف زهراء النيل

» دواء القلوب (فقط لإني أحبكم )
السبت مارس 21, 2015 2:25 am من طرف زهراء النيل

» كيف تحافظ على يقظة القلب
السبت مارس 21, 2015 2:11 am من طرف زهراء النيل

» ان مع العسر يسرا
الثلاثاء ديسمبر 09, 2014 12:06 pm من طرف محمد أحمد الدكماوى

» صيانة ايديال زانوسى بميامى وسموحه بالاسكندرية01201161666
الثلاثاء ديسمبر 09, 2014 10:09 am من طرف dena mohamed

» ارقام تليفونات توكيل ايديال زانوسي سيدى بشر وفكتوريا بالاسكندرية 01201161666
الثلاثاء ديسمبر 09, 2014 9:10 am من طرف dena mohamed

» خدمة عملاء زانوسى 01000630651
الثلاثاء ديسمبر 09, 2014 8:47 am من طرف dena mohamed

» جددوا التوبة عباد الله
الثلاثاء ديسمبر 09, 2014 2:27 am من طرف زهراء النيل

» صيانة وايت ويل 01201161666 - 01222470689 - 03/5449666
الإثنين ديسمبر 08, 2014 9:02 pm من طرف لولو

» التمسك بسنن النبي ﷺ
الخميس نوفمبر 27, 2014 11:15 am من طرف محمد أحمد الدكماوى

» ثمرات الذنوب والمعاصي
الإثنين نوفمبر 24, 2014 11:18 am من طرف محمد أحمد الدكماوى

» مشاريع مقترحة للعشر من ذي الحجة
الخميس سبتمبر 25, 2014 3:04 am من طرف زهراء النيل

» هل نحن في حاجة إلى أن نتفائل ؟
الخميس سبتمبر 18, 2014 3:19 am من طرف زهراء النيل

» خذ بيد أخيك وادخلا الجنة
الجمعة سبتمبر 12, 2014 2:45 am من طرف زهراء النيل

» أوصيكم بالحرص على العدوى
الأحد سبتمبر 07, 2014 3:52 pm من طرف زهراء النيل

» الصدق والإخلاص في قلوب العباد الخواص
السبت سبتمبر 06, 2014 5:11 am من طرف زهراء النيل

» إحذر اعمالك الصالحة في خطر
السبت سبتمبر 06, 2014 5:10 am من طرف زهراء النيل

» نعم الطاعات والذات كلها من عند الله تعالى
الخميس سبتمبر 04, 2014 12:15 am من طرف زهراء النيل

» شخصيتك مذكورة في القرآن فالتمس ذكرك
الخميس سبتمبر 04, 2014 12:10 am من طرف زهراء النيل

» قطرة العسل القاتلة
الثلاثاء سبتمبر 02, 2014 9:20 pm من طرف زهراء النيل

» هل تعلم من هم العباد الأفْضلُ درجة عنْد الله يوْم القيامة ؟؟
الثلاثاء سبتمبر 02, 2014 9:07 pm من طرف زهراء النيل

» يا ابن آدم إحذر من ضياع الآجر
الأحد أغسطس 31, 2014 9:04 pm من طرف زهراء النيل

» الوصفة السحرية للحزن
الأحد أغسطس 31, 2014 9:02 pm من طرف زهراء النيل

» كيف تتخلص من العصبية بخطوات بسيطة
السبت أغسطس 02, 2014 4:36 am من طرف زهراء النيل

» الأشياء التي تؤهلك لدخول الجنة
السبت أغسطس 02, 2014 4:33 am من طرف زهراء النيل

» وصايا لاغتنام العشر الحسان
الإثنين يوليو 21, 2014 6:01 am من طرف زهراء النيل

» إنها الطريق إلى الله
الجمعة يوليو 18, 2014 7:43 am من طرف زهراء النيل

» أرض التوبة
الجمعة يوليو 18, 2014 7:27 am من طرف زهراء النيل

» رمضان شهر الرحمات
الأحد يوليو 13, 2014 8:24 am من طرف زهراء النيل

» من فوائد الصوم
الأربعاء يوليو 09, 2014 5:53 am من طرف زهراء النيل

» تأدب عندما تروي قصة حياتك
الأربعاء يوليو 09, 2014 5:44 am من طرف زهراء النيل

» نسائم الإيمان
الثلاثاء يوليو 08, 2014 6:10 am من طرف زهراء النيل

» رمضان شهر القيام
الإثنين يوليو 07, 2014 6:45 am من طرف زهراء النيل

» كيف تضمن شفاعة رسول الله صلى الله عليه و سلم
السبت يوليو 05, 2014 11:50 pm من طرف Admin

» دور رمضان في بناء الامة
السبت يوليو 05, 2014 5:46 am من طرف زهراء النيل

» صفحة جديدة مع الله جل وعلا
الجمعة يوليو 04, 2014 4:51 am من طرف زهراء النيل

» أمـران عـظيـمـان مـا اجـتـمـعـا فـي قـلـب مـؤمـن إلا كـان مـن أهـل الـجـنـة
الخميس يوليو 03, 2014 6:35 am من طرف زهراء النيل

» ما الصيام وما القيام وما الإيمان وما الإحتساب في رمضان ؟
الأربعاء يوليو 02, 2014 5:14 am من طرف زهراء النيل

» وجبات شهية للقلوب في رمضان
الثلاثاء يوليو 01, 2014 4:36 am من طرف زهراء النيل

» يا باغي الخير أقبل
الإثنين يونيو 30, 2014 4:04 am من طرف زهراء النيل

» اللهم افسح لأبى قبره
الإثنين يونيو 30, 2014 4:03 am من طرف زهراء النيل

» فى أول ليلة من رمضان
الإثنين يونيو 30, 2014 12:23 am من طرف Admin

» مرحبا بك يا رمضان
الأحد يونيو 29, 2014 3:51 am من طرف زهراء النيل

» اللهم اغفر لوالدتى
الأربعاء يونيو 25, 2014 3:35 pm من طرف Admin

» صلوا عليه و سلموا تسليما
الأربعاء يونيو 25, 2014 2:50 am من طرف Admin

» دعاء دخول رمضان
الأربعاء يونيو 25, 2014 2:48 am من طرف Admin

» علاج ضيق الصدر
الأربعاء يونيو 25, 2014 2:45 am من طرف Admin

» أستغفر الله بقدر غفلتى
الأربعاء يونيو 25, 2014 2:44 am من طرف Admin

» كل القلوب إلى الحبيب تميل
الأربعاء يونيو 25, 2014 2:42 am من طرف Admin

» للمصلين على سيد المرسلين
الأربعاء يونيو 25, 2014 2:39 am من طرف Admin

» إستعدادا لرمضان طهر قلبك
الأربعاء يونيو 25, 2014 1:19 am من طرف زهراء النيل

» أعظم دواء للقلوب
الأحد يونيو 22, 2014 4:36 am من طرف زهراء النيل

» تأملات قرآنية
الثلاثاء يونيو 17, 2014 6:56 am من طرف زهراء النيل

» صحتك في رمضان
الثلاثاء يونيو 17, 2014 6:54 am من طرف زهراء النيل

» تأهيل النفس لرمضان
الخميس يونيو 12, 2014 2:09 am من طرف زهراء النيل

» من أعظم الغبن
الأحد يونيو 01, 2014 4:15 pm من طرف زهراء النيل

» قوارب في وسط البحر
الأحد يونيو 01, 2014 4:09 pm من طرف زهراء النيل

» سئل حكيم
الأحد يونيو 01, 2014 4:07 pm من طرف زهراء النيل

» ثلاثة أرباع الشفاء في القرآن
الأحد يونيو 01, 2014 4:05 pm من طرف زهراء النيل

» يا رب
الأحد مايو 25, 2014 9:14 pm من طرف الساعية الى رضا الرحمن

» اخر شهادة
الأحد مايو 18, 2014 10:45 pm من طرف الساعية الى رضا الرحمن

» كيف تخشع فى صلاتك ؟
الأحد مايو 18, 2014 10:41 pm من طرف الساعية الى رضا الرحمن

» اللهم إنا نسألك .....
الأحد مايو 18, 2014 10:37 pm من طرف الساعية الى رضا الرحمن

» عندما لا تنجح فى أمر ما
الأحد مايو 18, 2014 10:36 pm من طرف الساعية الى رضا الرحمن

» إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت
الأحد مايو 18, 2014 10:35 pm من طرف الساعية الى رضا الرحمن

» معنى حسبى الله و نعم الوكيل
الثلاثاء مايو 13, 2014 1:16 pm من طرف Admin

» اللهم اجعل أمى سيدة من سيدات أهل الجنة
الثلاثاء مايو 13, 2014 1:14 pm من طرف Admin

» لماذا الصلاة أولاَ ؟
الثلاثاء مايو 13, 2014 1:12 pm من طرف Admin

» من فوائد الصدقة
الثلاثاء مايو 13, 2014 1:08 pm من طرف Admin

» اللهم خذ بأيدى أولادنا
الأحد مايو 11, 2014 5:04 am من طرف Admin

» يوم القيامة
الأحد مايو 11, 2014 4:59 am من طرف Admin

» يا رب أنر قبر أبى
الأحد مايو 11, 2014 4:52 am من طرف Admin

» نيات قراءة القرآن
الجمعة مايو 09, 2014 5:16 am من طرف زهراء النيل

» من روائع الكلام
الأربعاء أبريل 30, 2014 3:25 pm من طرف زهراء النيل

» نفشل مع أنفسنا فنفشل مع الآخرين
الإثنين أبريل 28, 2014 4:13 am من طرف زهراء النيل

» إبتسم ف الله ربك
الخميس أبريل 24, 2014 7:09 pm من طرف زهراء النيل

» ولكن الله يعرفهم
الخميس أبريل 24, 2014 12:55 am من طرف يوسف

» باب التوبة
الثلاثاء أبريل 22, 2014 5:13 pm من طرف زهراء النيل

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin
 
زهراء النيل
 
flashinglight
 
الساعية الى رضا الرحمن
 
hodhod suliman
 
amel
 
جنه
 
كــاتــم الأحــزان
 
يوسف
 
النمر
 
سحابة الكلمات الدلالية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 124 بتاريخ الأحد أكتوبر 28, 2012 8:00 pm

شاطر | 
 

 علامات حب النبي صلى الله عليه وسلم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد أحمد الدكماوى

avatar

عدد المساهمات : 61
نقاط : 162
تاريخ التسجيل : 15/12/2012
العمر : 44

مُساهمةموضوع: علامات حب النبي صلى الله عليه وسلم   السبت يناير 11, 2014 1:11 pm

 
إن الحمد لله، نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله.
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ} [آل عمران: 102]، {يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا} [النساء: 1]، {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا * يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا} [الأحزاب: 70، 71].
أما بعد:
فإن أصدق الحديث كتاب الله تعالى، وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم، وشر الأمور محدثاتها، وكل محدثة بدعة، وكل بدعة ضلالة، وكل ضلالة في النار، وما قل وكفى خير مما كثر وألهى: {إِنَّ مَا تُوعَدُونَ لآتٍ وَمَا أَنْتُمْ بِمُعْجِزِينَ} [الأنعام: 134].
فقد أوجب الله عز وجل علينا محبة نبيه المصطفى صلى الله عليه وسلم، وأن يكون هذا الحب أكثر من حب الآباء والأبناء، والإخوة والزوجات والأموال.
وهدد الله عز وجل من يحب شيئًا من ذلك أكثر من حبه لله عز وجل، أو لرسوله - صلى الله عليه وسلم - أو للجهاد في سبيل الله، فقال تعالى: {قُلْ إِنْ كَانَ آَبَاؤُكُمْ وَأَبْنَاؤُكُمْ وَإِخْوَانُكُمْ وَأَزْوَاجُكُمْ وَعَشِيرَتُكُمْ وَأَمْوَالٌ اقْتَرَفْتُمُوهَا وَتِجَارَةٌ تَخْشَوْنَ كَسَادَهَا وَمَسَاكِنُ تَرْضَوْنَهَا أَحَبَّ إِلَيْكُمْ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَجِهَادٍ فِي سَبِيلِهِ فَتَرَبَّصُوا حَتَّى يَأْتِيَ اللَّهُ بِأَمْرِهِ} [التوبة: 24]، ثم فسَّقهم الله عز وجل بخاتمة الآية، فقال: {وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ} [التوبة: 24].
فهذا الحب للنبي - صلى الله عليه وسلم - واجب على الأعيان، وقال النبي - صلى الله عليه وسلم -: ((لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من والده وولده والناس أجمعين))[1].
ومن تأمل الخير الواصل إليه من جهة النبي - صلى الله عليه وسلم - علم أنه أحق بالمحبة والتوقير والتعظيم والاتباع من الآباء والأمهات، فإذا كان الآباء والأمهات سببًا في الحياة الفانية، فالنبي - صلى الله عليه وسلم - سبب في الحياة الدائمة الباقية؛ بل هو - بأبي وأمي - أحب إلينا من أنفسنا، كما قال الله عز وجل: {النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنْفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ} [الأحزاب: 6].
ويجب على كل مسلم أن يفدي رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بنفسه وماله وأهله وولده، كما قال تعالى: {مَا كَانَ لِأَهْلِ الْمَدِينَةِ وَمَنْ حَوْلَهُمْ مِنَ الْأَعْرَابِ أَنْ يَتَخَلَّفُوا عَنْ رَسُولِ اللَّهِ وَلَا يَرْغَبُوا بِأَنْفُسِهِمْ عَنْ نَفْسِهِ} [التوبة: 120].
وقال عمر - رضي الله عنه - للنبي - صلى الله عليه وسلم -: "يا رسول الله، لأنت أحب إلي من كل شيء إلا من نفسي"، فقال النبي - صلى الله عليه وسلم -: ((لا والذي نفسي بيده حتى أكون أحب إليك من نفسك))، فقال له عمر - رضي الله عنه -: "فإنه الآن والله لأنت أحب إلي من نفسي"، فقال النبي - صلى الله عليه وسلم -: ((الآن يا عمر))[2].
فقوله: ((الآن يا عمر))؛ أي كمل إيمانك الآن.
وهذا الحب الكامل للنبي - صلى الله عليه وسلم - له ثمرات عاجلة وآجلة، فمن ثمرات حب النبي - صلى الله عليه وسلم - تذوق حلاوة الإيمان؛ قال النبي - صلى الله عليه وسلم -: ((ثلاث من كن فيه وجد حلاوة الإيمان: أن يكون الله ورسوله أحب إليه مما سواهما، وأن يحب المرء لا يحبه إلا الله، وأن يكره أن يعود في الكفر كما يكره أن يقذف في النار))[3].
ومن ثمرات هذا الحب الكامل للنبي - صلى الله عليه وسلم - أنه يكون معه في الجنة، عن أنس بن مالك - رضي الله عنه - قال: جاء رجل إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقال: "يا رسول الله، متى الساعة؟"، قال: ((ما أعددتَ للساعة؟))، قال: "حب الله ورسوله صلى الله عليه وسلم"، قال: ((فإنك مع من أحببت)).
قال أنس - رضي الله عنه -: فما فرحنا بعد الإسلام فرحًا أشد من قول النبي - صلى الله عليه وسلم -: ((فإنك مع من أحببت)).
قال أنس - رضي الله عنه -: "فأنا أحب الله ورسوله - صلى الله عليه وسلم - وأبا بكر وعمر رضي الله عنهما؛ فأرجو أن أكون معهم وإن لم أعمل بأعمالهم"[4].
وعن ابن مسعود - رضي الله عنه - قال: جاء رجل إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقال: "يا رسول الله، كيف تقول في رجل أحب قومًا ولم يلحق بهم؟"، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: ((المرء مع من أحب))[5].
ولهذا الحب الكامل للنبي - صلى الله عليه وسلم - علامات، فمن وجدت فيه هذه العلامات فقد كمل حبه للنبي صلى الله عليه وسلم، وليبشر بحلاوة الإيمان وصحبة النبي عليه الصلاة والسلام.
فمن هذه العلامات:
أن المسلم لو خُيِّر بين فقد غرض من أغراضه، أو فقد رؤية النبي - صلى الله عليه وسلم - إن لو كانت ممكنة، فاختار فقد غرض من أغراضه على فقد رؤية النبي - صلى الله عليه وسلم -فهو عند ذلك موصوف بالأحبية المذكورة، وقد توفرت هذه العلامة في الصحابة الكرام، فكانوا يحرصون على صحبة النبي - صلى الله عليه وسلم - في الدنيا والآخرة.
قال أنس - رضي الله عنه -: "لما دخل رسول الله - صلى الله عليه وسلم - المدينة أضاء منها كل شيء، ولما لحق النبي- صلى الله عليه وسلم - بالرفيق الأعلى أظلم منها كل شيء، وما نفضنا الأيدي عن دفن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - حتى أنكرنا قلوبنا".
ولما علمت فاطمة - رضي الله عنها - شدة حب الصحابة للنبي - صلى الله عليه وسلم - قالت لأنس - رضي الله عنه -: "يا أنس، أطابت نفوسكم أن تحثوا التراب على رسول الله صلى الله عليه وسلم؟".
فسكت أنس رعاية لحالها، ولسان حاله يقول: ما طابت نفوسنا بذلك، ولكن قهرناها على ذلك، استجابة لأمره، صلى الله عليه وسلم.
جاء رجل إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - فقال: "يا رسول الله، إنك لأحب إلي من نفسي، وإنك لأحب إلي من ولدي، وإني لأكون في البيت فأذكرك، فما أصبر حتى آتي فأنظر إليك، وإذا ذكرت موتي وموتك، عرفت أنك إذا دخلت الجنة رفعت مع النبيين، وإني إذا دخلت الجنة خشيت ألا أراك"، فلم يرد عليه النبي - صلى الله عليه وسلم - حتى نزل جبريل - عليه السلام - بهذه الآية: {وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَالرَّسُولَ فَأُولَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ} [النساء: 69].
العلامة الثانية من علامات محبة النبي صلى الله عليه وسلم: بذل النفس والمال دون رسول الله صلى الله عليه وسلم.
فمن علامات حب رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أكثر من حب النفس: أن يبذل العبد نفسه وماله حتى يسلم رسول الله، صلى الله عليه وسلم.
كان أبو طلحة الأنصاري يقول لرسول الله - صلى الله عليه وسلم - يوم أحد: نحري دون نحرك يا رسول الله، وكان يجوب عليه بترس، ووقاه طلحة بن عبيدالله أحد العشرة المبشرين بيده؛ فَشُلَّت يده.
لما أسر خبيب بن عدي، وعذب عذابًا شديدًا بمكة، قال له أحد المشركين أتحب أن محمدًا مكانك، وأنت معافى في أهلك ومالك، فقال: والله ما أحب أن أكون معافى في أهلي ومالي، ويشاك محمد - صلى الله عليه وسلم - بشوكة، وفي ذلك قيل:
أَسَرَتْ       قُرَيْشٌ       مُسْلِمًا        فَمَضَى  بِلاَ  وَجَلٍ  إِلَى  السَّيَّافِ
سَأَلُوهُ  هَلْ  يُرْضِيكَ  أَنَّكَ  سَالِمٌ        وَلَكَ  النَّبِيُّ  فِدًى  مِنَ   الإِتْلاَفِ
فَأجَابَ كَلاَّ لاَ سَلِمْتُ مِنَ الرَّدَى        وَيُصَابُ  أَنْفُ   مُحَمَّدٍ   بِرُعَافِ
وترس دون رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أبو دجانة بنفسه، ويقع النبل في ظهره وهو منحنٍ عليه، حتى كثر فيه النبل.
وفي رواية: وهو لا يتحرك.
وروى الحاكم عن زيد بن ثابت - رضي الله عنه - قال: بعثني رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يوم أحد لطلب سعد بن الربيع رضي الله عنه، وقال لي: ((إن رأيته فأقرئه مني السلام، وقل له: يقول لك رسول الله : كيف تجدك؟)).
قال: فجعلت أطوف بين القتلى، فأصبته في آخر رمق وبه سبعون ضربة ما بين طعنة برمح، وضربة بسيف، ورمية بسهم، فقلت له: يا سعد، إن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقرأ عليك السلام، ويقول لك: خبرني كيف تجدك؟
قال: على رسول الله - صلى الله عليه وسلم - السلام، وعليك السلام، قل له: أجدني أجد ريح الجنة، وقل لقومي الأنصار: لا عذر لكم عند الله إن يخلص إلى رسول الله- صلى الله عليه وسلم - وفيكم شفر يطرف، قال: وفاضت نفسه رضي الله عنه[6].
الخطبة الثانية
إن الحمد لله، نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله.
ثم أما بعد:
فالعلامة الثالثة من علامات محبة النبي - صلى الله عليه وسلم - الواجبة: المسارعة إلى امتثال أوامره، واجتناب نواهيه.
لما أمر النبي - صلى الله عليه وسلم - الصحابة الكرام بالخروج إلى حمراء الأسد لتتبع جيش أبي سفيان الغد من غزوة أحد، ما قالوا: عدنا بالأمس، وفينا من الجراح والقتلى، ولكنهم استجابوا لأمر الله عز وجل وأمر رسوله صلى الله عليه وسلم، وإن كان شاقًّا على النفس، من حبهم لله عز وجل ولرسوله - صلى الله عليه وسلم - وسجل الله عز وجل لهم ذلك في كتابه الخالد، فنزل قوله عز وجل: {الَّذِينَ اسْتَجَابُوا لِلَّهِ وَالرَّسُولِ مِنْ بَعْدِ مَا أَصَابَهُمُ الْقَرْحُ لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا مِنْهُمْ وَاتَّقَوْا أَجْرٌ عَظِيمٌ * الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُوا لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَانًا وَقَالُوا حَسْبُنَا اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ * فَانْقَلَبُوا بِنِعْمَةٍ مِنَ اللَّهِ وَفَضْلٍ لَمْ يَمْسَسْهُمْ سُوءٌ وَاتَّبَعُوا رِضْوَانَ اللَّهِ وَاللَّهُ ذُو فَضْلٍ عَظِيمٍ} [آل عمران: 172 - 174].
ومن ذلك مسارعتهم إلى إراقة الخمر بعد تحريمها:
روى البخاري عن أنس بن مالك - رضي الله عنه - قال: فإني لقائم أسقي أبا طلحة وفلانًا وفلانًا، إذ جاء رجل فقال: وهل بلغكم الخبر؟ فقالوا: وما ذاك؟ قال: حرمت الخمر، قالوا: أهرق هذه القلال يا أنس، قال: فما سألوا عنها، ولا راجعوها بعد خبر الرجل[7].
العلامة الرابعة من علامات محبة النبي - صلى الله عليه وسلم -: نصر سنته، والذب عن شريعته.
فمن ذلك إصرار أبي بكر الصديق - رضي الله عنه - على بعث جيش أسامة بعد وفاة النبي - صلى الله عليه وسلم - وارتداد من ارتد من الأعراب، وقد أشار عليه بعض الصحابة بإبقائه بالمدينة فقال - رضي الله عنه -: أنا أحبس جيشًا بعثهم رسول الله صلى الله عليه وسلم، لقد اجترأت على أمر عظيم، والذي نفسي بيده لأن تميل العرب أحب إلي من أن أحبس جيشًا بعثهم رسول الله، صلى الله عليه وسلم.
وفي رواية عند الطبري قال: والذي نفس أبي بكر بيده، لو ظننت أن السباع تخطفني لأنفذت بعث أسامة كما أمر به رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ولو لم يبق في القرى غيري لأنفذته.
ومن ذلك فرح حرام بن ملحان بالشهادة، وهو يبلغ رسالة رسول الله صلى الله عليه وسلم: روى البخاري عن أنس - رضي الله عنه - أن النبي - صلى الله عليه وسلم - بعث خاله - أخ لأم سليم - في سبعين راكبًا، فانطلق حرام أخو أم سليم وهو رجل أعرج، ورجل من بني فلان، قال حرام: كونوا قريبًا حتى آتيهم، فإن آمنوني كنتم قريبًا مني، وإن قتلوني أتيتم أصحابكم، فقال: أتؤمنوني أن أبلغ رسالة رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ فجعل يحدثهم فأومؤوا إلى رجل، فأتاه من خلفه فطعنه، قال همام: أحسبه حتى أنفذه بالرمح، قال: الله أكبر، فزت ورب الكعبة[8].
اللهم أعز الإسلام والمسلمين، وأذل الكفر والكافرين، وأعلِ راية الحق والدين، اللهم من أرادنا والإسلام والمسلمين بعز فاجعل عز الإسلام على يديه، ومن أرادنا والإسلام والمسلمين بكيد فكده يا رب العالمين، ورد كيده في نحره، واجعل تدبيره في تدميره، واجعل الدائرة تدور عليه، اللهم اهدنا واهد بنا وانصرنا ولا تنصر علينا، وامكر لنا ولا تمكر علينا، وانصرنا على من بغى علينا.
وصل اللهم وسلم وبارك على محمد وآله وصحبه وسلم تسليمًا. 
(منقول)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
علامات حب النبي صلى الله عليه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى حبيبي يا رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) :: الفئة الأولى :: منتدى أحبة رسول الله-
انتقل الى: